طقس
مسلسلات
اغاني
محلي

الأضحى والرحمة| بقلم: محمود خليلية – يافة الناصرة

يصادف التاسع من ذي الحجة الهجري من كل عام يوم عرفة، وهو الركن الأعظم لمناسك الحج، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الحج عرفة)، حيث يقف حجاج بيت الله الحرام على صعيد جبل عرفات الطاهر في المشاعر المقدسة يلبون ويدعون ويطلبون الرحمة والمغفرة، وفي هذا اليوم المبارك يباهي الله سبحانه وتعالى ملائكته ويشهدهم بأنه غفر لهم.

وفي اليوم التالي العاشر من ذي الحجة يصادف عيد الأضحى المبارك، وبعد صلاة العيد يتم تبادل التهاني وذبح الأضاحي وتوزيعها على الفقراء والمساكين، ما أجمل أن نقدم الأضاحي للفقراء وندخل في نفوسهم وقلوبهم شعور البهجة والسعادة والفرح والسرور، وما أجمل التحلي بالأخلاق الحميدة وبقيم التراحم والتسامح والمحبة والتعاطف والاحسان وترسيخ التكافل الاجتماعي، كما قال الله سبحانه وتعالى ((وجعل بينكم مودة ورحمة))، وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (الراحمون يرحمهم الرحمن ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء).

لقد أرسل الله سبحانه وتعالى الأنبياء ليكونوا رحمة للعالمين، الله سبحانه تعالى رحمن رحيم، ((فالله خير حافظا وهو أرحم الراحمين)).

في الختام أتمنى للجميع موفور الصحة والعافية وأن تزول جائحة كورونا ولحجاج بيت الله الحرام حجًا مبرورًا وسعيًا مشكورًا وذنبًا مغفورًا وتجارة لن تبور بإذن الله.

وكل عام ونحن إلى بعضنا أقرب وإلى الإنسانية أقرب.

يافة الناصرة

إقرا ايضا في هذا السياق:

رمضان 2021

عنوان: الناصرة
ص.ب 430 / 16000

هاتف: 046558000

فاكس: 046569887 / 046461812

البريد الإلكتروني: alarab@alarab.com